الرئيسية » نبــــــذة عــــن النقابة

نبــــــذة عــــن النقابة

 

أسست نقابة الأكاديميين العراقيين بموجب القانون رقم (61) لسنة (2017), بغية الاهتمام بالملاك التدريسي و الأكاديمي (الأكاديمي: التدريسي الحاصل على شهادة الماجستير أو الدكتوراه و يمارس مهنة التدريس أو يعمل بمراكز البحث العلمي في الجامعات).

والارتقاء بمستوى العاملين في هذا القطاع الحيوي و إعداد الخطط و السياسات التي ترتقي بالعملية التدريسية و من أجل إنشاء مجالس و نقابات تهتم بشؤون الأكاديميين و الدفاع عنهم و حفظ كرامتهم و ضمان حرياتهم الأكاديمية, و من أجل رفع سمعة الجامعات و المعاهد العراقية و مساواتها مع مثيلاتها في الدول المتحضرة. و وفقاً للمادة -2- من البند الثاني من قانونها فأنها:

أولاً: تتمتع نقابة الأكاديميين العراقيين بالشخصية المعنوية والاستقلال المالي والإداري يمثلها (نقيب الأكاديميين العراقيين) أو من يخوله.

ثانياً: يكون مركز النقابة في بغداد و لها فتح فروع في المحافظات و حيثما تقتضي مصلحة النقابة إيجاد تمثيل.

ثالثاً: لأعضاء الهيئات التدريسية في الجامعات و المعاهد العراقية المعترف بها من وزارة التعليم العالي و البحث العلمي الانتماء الى النقابة. و وفقاً للمادة -3- فأن أهداف تأسيس النقابة:

أولاً: الارتقاء بمهنة التعليم العالي و البحث العلمي لتحقيق رسالتها في خدمة الوطن و أجيال الأمة.

ثانياً: التنسيق و التعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والجهات ذات الصلة بما يحقق مهام النقابة.

ثالثاً: تعزيز أخلاقيات مهنة التعليم العالي والمحافظة على آداب وتقاليد و شرف المهنة.

رابعاً: تشجيع الدراسات والبحوث والنشاطات والمؤتمرات التعليمية وعقد الدورات والندوات لرفع المستوى العلمي والمهني لتدريسي الجامعات والمعاهد العراقية.

خامساً: تعزيز مكانة الأكاديميين في المجتمع و الدفاع عن حقوقهم و مصالحهم و كرامتهم.

سادساً: النهوض والارتقاء بالأعضاء مهنياً واقتصاديا وثقافياً واجتماعيا.

سابعاً: تأسيس صندوق للتكافل الاجتماعي لمساعدة أعضاء النقابة, يؤمن لهم ولأسرهم العيش الكريم في حالات العجز الكامل أو الوفاة وتوفير الرعاية الصحية للأعضاء وأسرهم.

ثامناً: التعاون و توطيد العلاقات مع الاتحادات العربية والدولية المماثلة.